هل خبز الشوفان مسموح في الكيتو دايت

هل خبز الشوفان مسموح في الكيتو؟ خبز الشوفان الذي يُصنع عادةً من دقيق الشوفان أو بإضافة الشوفان الكامل إلى دقيق آخر مثل دقيق القمح، يعد خيارًا صحيًا في العديد من الأنظمة الغذائية نظرًا للقيمة الغذائية العالية للشوفان. 

هل خبز الشوفان مسموح في الكيتو دايت

حيث يحتوي الشوفان على ألياف غذائية عالية، خصوصًا البيتا-جلوكان، وهو نوع من الألياف الذائبة التي تساعد في تقليل مستويات الكوليسترول الضار في الدم وتحسين صحة القلب. 

كما أن الشوفان مصدر جيد للبروتين مقارنةً بالحبوب الأخرى، ويحتوي على فيتامينات ومعادن مهمة مثل المغنيسيوم، الفوسفور، الزنك، الحديد، وفيتامينات ب المركبة. 

ولكن هل خبز الشوفان مناسب ومسموح لنظام الكيتو دايت؟ وما هي نسبة الكربوهيدرات الموجودة فيه، وهل يؤثر على مستويات السكر في الدم، وما هي أفضل بدائله كل هذا  سنجيبك عليه بالتفصيل في هذا المقال. 

القيمة الغذائية في خبز الشوفان

القيمة الغذائية الدقيقة لخبز الشوفان يمكن أن تختلف بناءً على وصفة الخبز ونسبة الشوفان المستخدمة فيه. بشكل عام، يمكن لقطعة واحدة من خبز الشوفان (حوالي 30-40 جرامًا) أن تحتوي على:

  • السعرات الحرارية: 80-120 سعرة حرارية
  • البروتين: 3-4 جرامات
  • الدهون: 1-2 جرام
  • الكربوهيدرات: 15-20 جرامًا
  • الألياف: 2-4 جرامات
  • السكر: 1-3 جرامات
  • الصوديوم: تختلف بناءً على إضافة الملح في الوصفة.
من خلال هذه النسب الموجودة في خبز الشوفان وخاصة نسبة الكربوهيدرات، هل خبز الشوفان مسموح في الكيتو؟ هذا ما سنجيب عليه الآن. 

هل خبز الشوفان مسموح في الكيتو 

 خبز الشوفان غير مسموح به في نظام الكيتو دايت، لأن النظام الغذائي الكيتوني (الكيتو) يعتمد بشدة على حرق الدهون بدلاً من الكربوهيدرات كمصدر رئيسي للطاقة. للحفاظ على هذه الحالة، يحتاج الأشخاص عادةً إلى تقييد تناول الكربوهيدرات إلى حوالي 20-50 غراماً يوميًا، وهذا يختلف قليلاً من شخص لآخر.

خبز الشوفان، كما ذكرنا سابقًا، يحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات. حتى لو كان الشوفان يحتوي على ألياف ويتميز بأن له تأثير أبطأ على ارتفاع السكر في الدم مقارنة بالكربوهيدرات المكررة، فإن محتواه من الكربوهيدرات يجعله غير مناسب بشكل عام لنظام الكيتو الغذائي. 

تناول قطعة واحدة من خبز الشوفان يمكن أن يستهلك جزءًا كبيرًا من الحد اليومي المسموح به من الكربوهيدرات في هذا النظام الغذائي. 

لذلك نستطيع القول بأن خبز الشوفان غير مسموح به في نظام الكيتو دايت. لكن لا تقلق سنعرض لك بدائل خبز الشوفان في الكيتو. 

اقرأ أيضًا : هل الشوفان مسموح في الكيتو دايت 

بديل خبز الشوفان في الكيتو 

هناك بدائل منخفضة الكربوهيدرات للخبز يمكن استخدامها في نظام الكيتو الغذائي، مثل الخبز المصنوع من دقيق اللوز أو دقيق جوز الهند. هذه الأنواع من الخبز تحتوي على كربوهيدرات أقل بكثير ويمكن أن تتناسب أكثر مع القيود الغذائية لنظام الكيتو. 

دعنا الآن ننتقل إلى هل يؤثر خبز الشوفان على مستويات السكر في الدم؟ 

هل يؤثر خبز الشوفان على مستويات السكر في الدم

 نعم خبز الشوفان يؤثر في مستويات السكر في الدم، لكن تأثيره يُعد إيجابيًا في العديد من الحالات، خصوصًا مقارنة بالخبز الأبيض أو الخبز المصنوع من الدقيق المكرر. 

الشوفان يحتوي على نسبة عالية من الألياف الذائبة، خاصةً البيتا-جلوكان، الذي يلعب دورًا في إبطاء عملية الهضم وامتصاص الجلوكوز في الدم.

 هذا يعني أن تناول خبز الشوفان يمكن أن يساعد في تحقيق ارتفاع أبطأ وأقل حدة في مستويات السكر في الدم بعد الوجبات مقارنةً بالخبز المصنوع من الدقيق المكرر.

مع ذلك، يختلف تأثير خبز الشوفان على مستويات السكر في الدم بين الأفراد، ويعتمد أيضًا على عوامل أخرى مثل:

  •  نسبة الشوفان في الخبز: الشوفان الذي يحتوي على نسبة عالية من الشوفان الكامل يميل إلى أن يكون له تأثير أفضل على مستويات السكر في الدم.
  • الأطعمة الأخرى في الوجبة: تناول خبز الشوفان مع مصادر البروتين أو الدهون الصحية يمكن أن يساعد في إبطاء امتصاص السكر وتقليل تأثير الوجبة على مستويات السكر في الدم.
  • الحالة الصحية الفردية: الأشخاص الذين يعانون من مقاومة الأنسولين أو السكري قد يحتاجون إلى مراقبة مستويات السكر في الدم بعناية وتعديل استهلاكهم للكربوهيدرات بما في ذلك خبز الشوفان، وفقًا لتوصيات الطبيب أو أخصائي التغذية.

خلاصة خبز الشوفان في الكيتو 

خبز الشوفان يحتوي على ألياف غذائية وبروتين، مما يجعله خيارًا صحيًا يمكن أن يساعد في إبطاء امتصاص الجلوكوز وتحسين مستويات السكر في الدم. لكن، محتواه من الكربوهيدرات يجعله غير مناسب بشكل عام لنظام الكيتو الغذائي الذي يقتصر على 20-50 غرامًا من الكربوهيدرات يوميًا. 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-